رؤية تركية
أفكار متحدية

الشئون التركية والدولية


| المقالات والدراسات < رؤية تركية

العرب وتركيا الحديثة: قرن المفاهيم المتغيرة

عاش العرب والاتراك في كنف الدولة العثمانية لقرون عديدة، واصطبغوا بالثقافة العثمانية السائدة في ذلك الوقت، وتأثروا بنمط الحياة الدينية فيها، وقد رسم تأسيس الجمهورية التركية الحديثة والعديد من الدول العربية في العشرينات من القرن الماضي خريطة سياسية جديدة في المنطقة، ومن ثم أدى ذلك إلى تنامي الوعي العربي تجاه تركيا الخديثة، وتوضح هذه المقالة الدور الذي لعبته عوامل أربعة رئيسة في تكوين صورة تركيا في أعين العرب، وهي: تأويل الماضي العثماني، وإرث العهد الكمالي، وصراعات وتحالفات فترة الحرب الباردة، وصعود نجم العدالة والتنمية، كما تعرض أيضًا للتحديات التي يواجهها العرب والأتراك الآن في سبيل تعزيز العلاقات بينهما كأمم، وليس كرعايا من رعايا الإمبراطورية العثمانية.


ملصقات
 »